فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي و6 أسباب لفسخ العقد

فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي، ما لا شك فيه أن إنفاق الرجل على زوجته وأبنائه ومنزله هو واجب فرضته الشريعة الإسلامية من ناحية، ومن ثم فرضته القوانين والأنظمة في المملكة العربية السعودية وألزمت الأزواج به من ناحية أخرى. 

ولذلك فإن رفض الزوج للانصياع لهذا الحكم الشرعي والشرط الخاص بالزوج يجعل من حقها فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي، فهو بذلك لا يؤدي واجباته نحوها.

أولًا سنتكلم عن أهم 6 أسباب فسخ عقد النكاح بالقانون السعودي

فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

يعد فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي من الحالات المشروعة بالنسبة لطلب المرأة إنهاء عقد الزواج مع حصولها على حقوقها الشرعية، وذلك لأن هذا الزواج يلحق الضرر بها، فلا يمكنها العيش دون إنفاق الزوج عليها ومنحها مستلزمات الحياة الأساسية.

هناك أسباب عدة قد تؤدي إلى فسح عقد النكاح، ومن أبرزها ما يلي:

  1. عدم قدرة الرجل المادية على الإنفاق.
  2. فسخ النكاح بسبب الهجر لفترة غير مقبولة شرعا ولا عرفا.
  3. عدم وجود كفاءة بين الزوجين.
  4. فسخ النكاح بسبب خروج أحد الزوجين عن الدين الإسلامي.
  5. فسخ النكاح بسبب الضرب وسوء العشرة.
  6. وجود عيب يصعب من استمرار الحياة الزوجية بين الزوجين، وغيرها من الأسباب التي ينظر إليها النظام السعودي على أنها أسباب مقنعة ومقبولة، يجوز بسببها فسخ عقد النكاح بين الزوجين.

والآن لنناقش فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

تعد النفقة إحدى أهم واجبات الزوج تجاه زوجته ومنزله، وذلك بغض النظر عما إذا كانت الزوجة عاملة وتكسب المال، أم ربة منزل ولا تستطيع الحصول على المال بمفردها. 

حيث إنه من واجب الزوج الاهتمام بتأمين مستلزمات الحياة اليومية من وجود مسكن وتأمين الطعام، وكذلك نفقة الزوجة الشخصية من ملبس واحتياجات أخرى.

ولذلك فإن امتناع الزوج عن منح المال لزوجته بالرغم من قدرته على ذلك يجعل من حق الزوجة رفع دعوى فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي، حيث إنه من الأسباب المتاحة لإقدام المرأة على فسخ النكاح في محكمة الأحوال الشخصية في المملكة العربية السعودية، ومن ثم حكم القاضي بفسخ عقد الزواج لوقوع ضرر على المرأة نظرا لعدم إنفاق الزوج عليها.

ولكن وعلى الرغم من أن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي جائز شرعا وقانونا في المملكة العربية السعودية. فإنه له شروط وقواعد محددة، حيث إن للزوجة الحق في رفع دعوى فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي في حال امتلك الرجل المال لكنه امتنع عن تقديمه لأسباب خاصة به، أو في حال حرمانها من النفقة لمعاقبتها من غير وجود سبب مشروع.

إلا أنه لا يمكن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي في حال كانت الأسباب خارجة عن إرادة الزوج، كمروره بضائقة مادية مؤقتة أو في حال قبولها الزواج منه رغم معرفتها بمستواه المادي. ومن ثم الاعتراض على عدم قدرته على إعطائها كافة ما تحتاج. 

أو في حال امتناع الزوج عن تقديم الكثير من المال لعدم وجود القدرة الإدارية للمال عند الزوجة وإسرافها في صرف المال الذي جناه بصعوبة في أشياء لا حاجة لها.

وبذلك نجد أن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي هو حق مشروع للمرأة، ويوافق عليه القاضي في حال أثبتت له عدم إنفاق الزوج عليها رغم امتلاكه المال وعدم وجود أي سبب يمنعه من تقديم النفقة. ولكن في حال تم إثبات ما يخالف ذلك يتم رفض الدعوى ولا يتم فسخ النكاح.

يتساءل البعض عن فسخ النكاح بسبب الهجر بالقانون السعودي

فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

يقصد بفسخ عقد النكاح إزالة الرابط الموجود بين الزوجين عن طريق القضاء، ولا يتم ذلك إلا في حال وجود أسباب مقنعة لذلك.

ومن أسباب فسخ عقد النكاح، هجر الزوجة لفترة طويلة غير مقبولة شرعا ولا عرفا.

حيث يعد هجر الزوجة لفترة طويلة دون وجود سبب مقبول لذلك، مخالفا للشريعة الإسلامية والعادات والتقاليد المتبعة.

ويعتبر الهجر دون عذر سبب من أسباب فسخ عقد النكاح، خاصة في حالة تسببه في إلحاق الضرر بالزوجة أو الزوجين.

وعند وقوع فسخ الزواج بسبب الهجر، لا يجوز للرجل العودة إلى زوجته مرة أخرى إلا بعقد جديد، وبعد الحصول على موافقتها على العودة.

وقد حددت الشريعة الإسلامية فترة هجر الزوجة بأربعة أشهر، فإذا وصلت فترة الهجر لأربعة أشهر مع إلحاق ضرر بأحد الطرفين، يحق فسخ الزواج.

ولكن إذا كان الهجر لسبب حقيقي ومقنع، مثل: السفر من أجل كسب العيش، هنا لا يعتبر الهجر من أسباب فسخ عقد النكاح. وفي مثل هذه الحالات، تنصح الزوجة بالصبر والتحمل ودعم الرجل معنويا حنى انتهاء هذه المدة.

والآن سنوضح لكم فسخ عقد النكاح بسبب سوء العشرة والمعاملة بالقانون السعودي

فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

بعد أن تحدثنا عن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي، سوف نتعرف الآن على حالة أخرى لفسخ النكاح وهي بسبب سوء العشرة.

حيث يعطي القانون السعودي في نظام الأحوال الشخصية الحق للزوجة في المطالبة بفسخ عقد الزواج بسبب سوء العشرة والمعاملة وعدم الراحة النفسية بينهما.

ويقصد بسوء العشرة في هذه الحالة هو قيام الرجل بأفعال تلحق بالزوجة ضررا سواء نفسيا أو ماديا.

فإذا استحالت محاولات الصلح والتسوية بين الطرفين، يحق فسخ عقد النكاح لهذا السبب؛ تجنبا لوقوع أضرار على الزوجة.

ما هي شروط فسخ عقد النكاح في القانون السعودي

قد يحدث فسخ عقد النكاح لأسباب أخرى غير الهجر، مثل: فسخ عقد النكاح لسوء العشرة أو لخروج  أحد الزوجين عن الإسلام.

حيث يصدر قرار فسخ الزواج عن طريق القاضي بعد النظر في الأمر والتأكد من الأسباب المقدمة، ولكن هناك شروط واجب توافرها لفسخ عقد النكاح.

وتتمثل شروط فسخ عقد النكاح، في الأتي:

  1. يشترط بلوغ سن البلوغ؛ لكي يتم فسخ عقد الزواج، وذلك في حالة الزواج في سن صغير.
  2. وجود خلل في أحد القواعد الأساسية لصحة عقد الزواج، مثل وجود الشهود على الزواج.
  3. عدم تحمل أحد الطرفين المسؤولية الواجبة عليه، مثل عدم قدرة الرجل على الإنفاق على الزوجة والأبناء.
  4. في حالة اكتشاف عيوب، كان يخفيها أحد الطرفين عن الآخر.
  5. قيام أحد الزوجين بمخالفة أحد الشروط المتفق عليها في عقد النكاح.
  6. في حالة إثبات أن المرأة من محارم الزوج، يتم فسخ عقد الزواج بينهما.

تعرف كم عدد جلسات فسخ النكاح بالقانون السعودي

قد يصل عدد جلسات فسخ عقد النكاح إلى أربع جلسات، حيث يحاول القاضي إعطاء الزوجين فرصة لإنهاء الخلاف والوصول إلى حل مناسب.

وتتم جلسات فسخ النكاح، على النحو التالي:

-الجلسة الأولى: يتم خلالها الاستماع إلى أقوال الزوجين معا بواسطة القاضي.

-الجلسة الثانية:  يتم أيضا الاستماع إلى أقوال الزوجين، ولكن هذه المرة بصورة منفصلة، ويتم تحرير تقارير بأقوال الطرفين وإرسالهم إلى القاضي.

-الجلسة الثالثة:  يتطلب من الطرفين تقديم الأدلة على أقوالهم إن وجدت، وتقوم المحكمة بطرح بعض الأسئلة إلى الزوجين، وفي النهاية يتم إصدار الحكم في الأمر.

-الجلسة الرابعة:  يتم انعقادها في حال عدم رغبة الزوج في تنفيذ طلب الزوجة بفسخ عقد الزواج.

وردنا سؤال متى يحق للقاضي فسخ النكاح بالقانون السعودي

فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

استكمالًا لحديثنا اليوم عن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي، سنتعرف متى يحق للقاضي تنفيذ فسخ عقد النكاح.

حيث يحق للقاضي تنفيذ طلب أحد الزوجين في فسخ عقد الزواج بعد دراسة الأمر جيدا والنظر في صحة الأسباب والأدلة المقدمة.

وينبغي التأكد من توافر الأسباب والشروط التي تجعل الحياة الزوجية مستحيلة بينهما، وتتمثل هذه الشروط في الآتي:

  • عدم قدرة أحد الطرفين على تحمل المسؤولية.
  • ارتداد أحد الزوجين عن دين الإسلام.
  • في حالة وجود عيب أو مشكلة تمنع استمرار الحياة الزوجية بين الطرفين.

ختامًا تحدثنا معكم عن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي وجميع ما يخص هذا الموضوع، لمزيد من الموضوعات القانونية تابعونا للمزيد.

تحدثنا عن فسخ عقد النكاح لعدم النفقة بالقانون السعودي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *