عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي

عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي و8 حالات لسقوط الحق العام

عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي تصل إلى السجن لسنوات عديدة، وذلك لما يترتب على الفعل الإجرامي من إهدار حياة شخص آخر أو إصابته في مكان قد يهدد حياته.

ولذا حرصت حكومة المملكة العربية السعودية على إصدار العديد من القوانين الصارمة في مواد الدستور السعودي التي تجرم الطعن بالسكين ومن أهمها المادة ٩ من نظام الجرائم في نظام العقوبات الجنائية التي تقضي بضرورة توقيف المتهم.

ما حكم الضرب بالسكين بالمملكة السعودية؟

عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي

ولأن الطعن بالسكين تعد واحدة من أبشع وأخطر الجرائم الجنائية، لذا حرصنا أن نوضح لكم من خلال هذا المقال عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي، وهل يمكن إسقاط الحق الشخصي في دعوة جريمة الطعن بالسكين.

السكين واحدة من أنواع الأسلحة البيضاء، وسميت بذلك لأنها لا تنتمي إلى فئة السلاح الناري، ولكنها في النهاية تودي بحياة الإنسان أو ربما تهدد حياته عند الطعن بها.

ولأن حكومة المملكة العربية السعودية واحدة من الدول العربية التي تحرص على فرض الأمن والأمان والاستقرار الاجتماعي في المجتمع، لذا أكدت على فرض عقوبة الطعن بالسكين في القانون السعودي، وذلك لأنها جريمة خطيرة ويترتب عليها العديد من العواقب السلبية.

إليكم عقوبة رفع السكين على شخص في السعودية 

السكين هو سلاح يتم استخدامه بشكل عام في حياتنا اليومية، ونجد منه العديد في كافة المنازل للاستخدامات المنزلية واليومية، ولكن تعد السكين سلاح ذو حدين.

وقد أساء بعض الأشخاص استخدامها وسعوا إلى استعمالها بشكل سلبي ومنها تهديد حياة الآخرين أو الاعتداء بواسطتها.

لذا شرعت حكومة المملكة العربية السعودية بعض مواد القانون الجنائي الذي يحدد عقوبة الطعن بالسكين في القانون السعودي والتي تصل في بعض الحالات إلى السجن لفترة تصل إلى 30 عام، أو دفع غرامة مالية كبيرة قد تصل إلى ٣ مليون ريال سعودي.

و عندما ننظر في نظام القانون الجنائي للملكة العربية السعودية فإننا سوف نوضح عقوبة الطعن بالسكين في القانون السعودي وهي كالتالي:

  • إما أن تكون العقوبة عملية تقديرية للقاضي المختص بالنظر في تلك القضية وفقاً للمعلومات والملابسات المحيطة بها، وذلك لعدم وجود نص صريح في القانون الجنائي يحدد عقوبة الطعن بالسكين في القانون السعودي.
  • أو يمكن الفصل في تلك القضية بناءاً على ما ورد في المادة رقم ٣٤ من نظام الأسلحة والذخائر السعودية الفقرة باء، والتي نصت على أن استخدام الأسلحة أو حيازتها أو حتى شرائها بغرض التهديد والقتل تعد جريمة يعاقب عليها القائم بالفعل.

تعرف إلى عقوبة الطعن بالسكين في السعودية

عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي

إذا قمت بطعن شخص ما في المملكة العربية السعودية باستخدام السكين، فإن العقوبة تكون شديدة للغاية، لأن ذلك يعتبر جريمة متكاملة واعتداء.

 تنص المادة التالية من القانون الجنائي على ما يلي: 

  • يُعاقب بالحبس مدة تصل إلى خمسة عشر يومًا أو الحبس قسرًا كل من اعتدى على غير معادل له أو بالقبض عليه إذا فقد المصاب نتيجة لذلك طرفًا أو جزء من بدنه وكانت مدة الشفاء تزيد على خمسة عشر يومًا.

ينطبق هذا القانون وعقوبة طعن الإنسان بالسكين أيضًا على الضرب باليد، ولكن حتى لو كان الضرب بسيطًا، يجب القبض على الشخص حتى يتم الصلح بينه وبين ضحيته ويعود إلى حقه، وكما ذكرنا من قبل فإن المملكة العربية السعودية وأنظمتها لا تتسامح مع ذلك.

اختصاراً فإن عقوبة الطعن بالسكين في السعودية نوضحها للجميع، فقد ورد في المادة التاسعة من نظام الجرائم الموجبة للتوقيف ضمن مواد النظام الجزائي أنه “يعاقب بالتوقيف أو السجن جبرًا كل من اعتدى عمدًا على ما دون النفس إذا نتج عنه زوال عضو أو تعطيل منفعة أو جزء منها، أو نتج إصابة مدة الشفاء منها تزيد عن خمسة عشر يومًا، ما لم يتنازل صاحب الحق الخاص ” أي الشخص الذي تم الاعتداء عليه”.

جدير بالذكر أن عقوبة الطعن بالسكين في السعودية الموضحة سابقاً في فقرات المقال. تنطبق أيضاً على عقوبة الضرب باليد، ورغم أن هذا الضرب باليد يكون بسيط مقارنة بالطعن بالسكين وأن العقوبة تخفف عن الطعن بالفعل. لكن في نفس الوقت لا تتهاون المملكة في جرائم الاعتداء على الإطلاق، ورغم أن عقوبة الضرب بسيطة لا تتساوى مع الطعن ولكنها تستحق التوقيف حتى يتم التصالح للحصول على حق الشخص الذي تم الاعتداء عليه.

كم مدة سجن الطعن بالسكين في النظام السعودي؟

عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي

مواصلة حديثنا اليوم عن عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي، سوف نتحدث بشكل خاص عن عقوبة السجن، حيث تتمثل عقوبة الطعن بالسكين كما ذكرنا أعلاه في سجن المتهم.

وليس هناك عقوبة موحدة في قضايا الطعن بالسكين، حيث تختلف مدة السجن المستحقة من قضية لأخرى على حسب جسامة القضية.

حيث نصت المادة التاسعة من نظام الإجراءات الجزائية بخصوص الجرائم الموجبة للتوقيف.

وجاء نص المادة على إيقاف أو سجن كل من اعتدى عمدًا على ما دون النفس، ونتج عن ذلك الاعتداء زوال عضو أو تعطيل منفعة.

وكذلك إذا نتج عن الاعتداء إصابة، تستغرق مدة الشفاء منها أكثر من خمسة عشر يومًا، وذلك ما لم يقوم المعتدي عليه بالتنازل عن حقه

ويتضح مما سبق أن جريمة الطعن بالسكين من الجرائم الموجبة للتوقيف، وتحدد مدة السجن من قبل القضاء على حسب جسامة الفعل.

كم مدة سجن الحق العام في الطعن بالسكين بالسعودية؟

يمكن أن يؤدي الطعن بالسكين إلى السجن بموجب بند الاعتداء في قانون المملكة العربية السعودية ويأتي ضمن المادة 9 من نظام الجرائم التي تتطلب التوقيف في نظام العقوبات السعودي والمملكة لا تتسامح مع هذا النوع من الجرائم وتحاسب كل من يتسبب بها خاصةً إذا كان عمدًا في إصابة أو ضربة للغير وتسبب في فقدان أو كسر أو إعاقة أحد الأطراف أو أدى إلى مرض دائم أو إعاقة إحدى الحواس.

فإذا عطل فعله النظام وحماية المجتمع أو الجاني أو غيره يعاقب بالحبس وإذا طلب الجاني ذلك يحكم عليه، لدفع التعويض “إذا لم يؤد ذلك إلى الخسائر المذكورة أعلاه وإذا كان السلاح سلاحًا أو سكينًا وما شابه ، يُحكم على الجاني بالحبس ويجب أن يترتب على الضرب أو الإصابة النتائج المذكورة وإلا يعاقب.

ولإثبات أي جريمة نحتاج إلى أسباب كافية، ولكن في بعض الجرائم يمكن أن يكون ظروف المدعي سببا لإثبات ادعائه، وأن يتخذ الاجراءات اللازمة مثل الذهاب إلى الطبيب الشرعي في غضون 48 ساعة كحد أقصى، ويمكن للأفراد تقديم شكوى مع الأدلة والشهود وللقيام بذلك يجب عليهم الذهاب إلى المدعي العام أو الشرطة لتقديم الشكوى أو الذهاب إلى مكتب المحاماة لتسجيل شكواهم.

متى يتنازل القاضي عن الحق العام في الطعن بالسكين في النظام السعودي؟ 

عقوبة الطعن بالسكين في النظام السعودي

لا يجوز للدولة أو الضحايا التنازل عن الحق العام أو سلبه كما أنه لا يجوز معه لأن الحق المعني هو حق للأفراد وهو جزء من حياتهم الخاصة إلا أن الشرع السعودي ذكر أن هناك بعض الأسباب التي أدت إلى الإطاحة به ومن أهمها:

  • في حال وفاة المحكوم عليه تسقط أي دعوى قضائية ويتم إسقاط دعوى الحق العام.
  • العفو العام الصادر من ملك السعودية.
  • العفو الخاص الصادر عن السلطة المختصة والقضاة.
  • مدة التقادم على دعوى القانون العام من وقت صدور الحكم خمس عشر سنة.
  • وقف تنفيذ الحكم وتأخير الحكم يعود إلى رغبة المحكمة في الدعوى.
  • الإرجاء هو تخفيف العقوبة الممنوحة للضحية خلال فترة حبسه.
  • ذمته لم تكن تلك الأسباب متوفرة من قبل.
  • إذا لم ينفذ الحكم يسقط الحق العام بالقوة.

إن اسقاط الحق الشخصي في جريمة الطعن بالسكين يعود تبعاً النتيجة الجرمية المتولدة عن ذلك الطعن، فإذا أدى الطعن إلى القتل فسيكون هناك الحق العام، وبالتالي ليس هناك من نفع في إسقاط الحق الشخصي.

أما إذا كانت النتيجة الجرمية متعلقة فقط بإيذاء الشخص المجني عليه، أي أن يكون الإيذاء بسيطاً، فإن المدعي يمكنه التنازل عن دعواه الشخصية ويتم غلق القضية.

ومن أجل إرساء العدالة ومحاسبة المجرمين على أفعالهم حتى لا يقومون بتكرار أفعالهم الإجرامية البشعة لا بد من التقديم ببلاغ رسمي، في حال التعرض عملية طعن بسكين وذلك من أجل أخذ حقك بقوة القانون، ومساعدة السلطات في ضبط الجناة ومعاقبتهم بالقانون؛ لكي لا يعودون مرة أخرى إلى تلك الأفعال، التي تعد خطر على أمن وسلامة المجتمع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *